New Page 1

نبّهت مصادر سياسية من خروج كل من رئيسي مجلس النواب نبيه بري والحكومة سعد الحريري ومعهما النائب وليد جنبلاط في التوقيت نفسه ليطرحوا صيغا جديدة لقوانين انتخابية قبل 3 أسابيع من موعد الجلسة النيابية المقررة في 15 أيار، لافتة الى ان "ما يحصل لا يدعو للتفاؤل بقدر ما يوحي بأن هناك خطة محكمة من قبلهم لتضييع البوصلة بهدف فرض التمديد او الستين امرا واقعا".


الفوعة وكفريا، بلدتان في ريف إدلب الشمالي، ضُرب المثل في صبرهما على معاناة الحصار الخانق الذي فرض عليهما طوال عامين متتاليين، في ظل استمرار العمليات العسكرية حيث لم يخل يوم واحد من قصف او قنص او محاولة اقتحام على المحاور المختلفة في محيط البلدتين. هي حرب مفتوحة شنتها المجموعات المسلحة على البلدتين، وواجهها الأهالي بمختلف شرائحهم بصبر قل نظيره حتى اللحظة الاخيرة، فيما كان المجتمع الدولي يشيح بنظره عن معاناة هاتين البلدتين،


جولة حزب الله البارحة على الحدود اللبنانيّة - الفلسطينيّة لم تكن على الإطلاق خرقًا للقرار 1701 أو خطأً استراتيجيًّا لأنّه تحرّك سلميًّا مع وفد إعلاميّ ضمن الأراضي اللبنانيّة على محاذاة الحدود. ماذا رام الحزب في هذه الجولة ولماذا شاءها في هذا الظرف بالذات في توقيت ملحوظ على المستوى الداخليّ والخارجيّ في آن؟ ثمّة كشف واقعيّ وميدانيّ تعمّد الحزب إظهاره وتبيانه بحصافة بليغة، استند فيه على مجموعة معطيات تقول بأنّ الإسرائيليين با


بعد 6 سنوات على إشارة السيّد نصرالله... المخاوف الإسرائيليّة تتصاعد الإحتلال غارق في ورش التحصينات... خوفاً من تسلّل المقاومة الى مُستوطناته لاول مرة في تاريخه العسكري، يلجأ العدو الاسرائيلي الى السياسات الدفاعية، تحسبا لعمليات توغل لمقاتلي «حزب الله»، هذا الهاجس ما زال يسيطر على العقل العسكري والامني الصهيوني، منذ تحدث امين عام حزب الله السيد حسن نصرالله، في خطابه في ذكرى قادته الشهداء في شباط العام 2011، عن القدرة عل


ينفذ الجيش اللبناني تدابير أمنية مشددة وشاملة في بلدة عرسال البقاعية، بعد معلومات عن إمكانية قيام المسلحين بعمليات ارهابية، وشائعات بأن معركة عرسال قادمة لا محالة، لذا يسجّل منذ يوم امس إقامة دوريات مؤللة وحواجز ثابتة وطيّارة في شوارع البلدة وجرود المنطقة بحثاً عن مطلوبين. انطلاقاً من هنا ابدى بعض اهالي عرسال ارتياحهم لهذه الخطوة، واشاروا خلال حديث لـ« الديار» الى انهم يثنون على تدابير الجيش ويشكرونه لانه اراحهم كثيراً من


ما حصل ويحصل في مخيم «عين الحلوة» من اقتتال عبثي في الازقة الفلسطينية الغارقة في الفقر ليس وليد الساعة وفق اوساط ميدانية ضليعة في شؤون وشجون عاصمة الشتات، بل هو حصيلة عمل اجهزة خارجية تقاطعت مصالحها مع التكفيريين وهدفها الاول والاخير فصل الضاحية الجنوبية معقل «حزب الله» عن خزانها الطبيعي في الجنوب من خلال السيطرة على الطريق الساحلي، لذلك عملت اجهزة خليجية على خلق ظاهرة احمد الاسير ومده بالمال والسلاح لتنفيذ هذه المهمة ومع نج


في الوقت الذي تتركّز فيه الأنظار على الحكومة التي تشكل المحطة لقانون الانتخاب الجديد في المرحلة الراهنة، قلّلت مصادر نيابية مخضرمة من حجم توقّعاتها إزاء قدرة أي مكوّن في مجلس الوزراء على تحريك عجلة هذا القانون خلال المهلة الفاصلة حتى الخامس عشر من أيار المقبل. وعلى الرغم من أن هذه المصادر أكدت أن ما من بديل عن المجهول الذي ينتظر لبنان سوى أن تقدّم اللجنة الوزارية التي تتولّى إنجاز المهمة الصعبة، فهي وجدت أن المعايير المطروح


تُستنزف يوماً بعد يوم مهلة الشهر المعطاة للإتفاق على قانون جديد للانتخابات. وبعد سقوط مشروع قانون «التأهيل الطائفي»، كرر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تمسّكه بالنسبية الكاملة، فيما أكد تيار المستقبل أن «صيغة التأهيلي غير مقبولة» انتهت عُطلة الأعياد، ولم تنتهِ معها ضراوة الخلاف السياسي حيال قانون الانتخابات العتيد. مع كلّ يوم يُشطب من شهر «الفرصة» الأخيرة للاتفاق على قانون، يزداد خطر خروج المأزق عن السيطرة. فخيار الذهاب


بالملح وبالماء، يواصل الأسرى الفلسطينيون في زنازين العدو خوض إضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الثالث على التوالي: إما تحسين ظروفهم، وإما الاستشهاد جوعاً. وبينما بدأ الفلسطينيون الاستعداد لمعركة المناصرة، انشغل صنّاع القرار الإسرائيلي ومحللو الصحف العبرية بتحميل الأسرى «جميلة سجنهم» وإبقائهم على قيد الحياة! بيروت حمود ... لليوم الثالث على التوالي، يخوض 1300 أسير فلسطيني في زنازين العدو الإسرائيلي، إضرابهم عن الطعام، في فعل


شعرنا بالكثير من الاهانة والالم في الوقت نفسه، كعرب ومسلمين، عندما شاهدنا صحف "اسرائيلية" تحذر الولايات المتحدة وهي تحشد قواتها واساطيلها للهجوم على كوريا الشمالية، من ان الاخيرة ليست مثل سوريا، وانها تملك ادوات الرد، وقد يكون ردا صاعقا على اي عدوان تتعرض له، فهي تملك الصواريخ والرؤوس النووية العابرة للمحيطات. الاهانة نابعة من تحولنا كعرب الى "ملطشة" وحقل للتجارب، واراضينا باتت مباحة، وكذلك دماؤنا، وارواح مواطنينا، حيث ت


على عتبة جهود حثيثة، لإنتاج قانون انتخابات يحضّر البلاد والعباد لحرب أهلية جديدة، ويودي بهم في أتون حريق المنطقة المستعر، وجب مرة جديدة، وفي كل مرة يتاح لنا ذلك، رفع الصوت في وجه من بيده الأمر فعلياً، ورمي الحجة على من يقدر على منع انهيار الجدار الأخير! ■ ■ ■ إلى الجنرال، لتكن هذه رسالتي الأخيرة لك، لو أردتها أنت كذلك. ولكن، ليكن صوتي خارجاً من قلب معصور بالقهر والخوف والغبن. لتكن الأخيرة، ولو أردتها


اليوم بعد أكثر من 47 سنة بدأت تتحقق نبوءة بريجنسكي وها نحن أمام مشهد عظيم من الفوضى في الشرق الأوسط، فوضى بدأت بالقاعدة وتواصلت بإعلان ما يعرف بـ"دولة الخلافة" عن طريق من يطلقون على أنفسهم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" بعد أن تم إعلان مدينة الرقة السورية عاصمة له والتي أصبحت بعد ذلك المدينة الأكثر غموضاً في العالم. يورغين تودنهوفر صحفي ألماني طلب في كانون الأول/ ديسمبر 2014 الأمان من زعيم داعش للدخول إلى الأراضي الت


يبدو أن زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، يستعد لشن تجربةٍ نووية أخرى بعدما رصدت أقمارٌ اصطناعية "نشاطاً مُستمراً" في موقع بونجي-ري للتجارب النووية. إذ تُظهر الصور التي التقطتها الأقمار الاصطناعية أنَّ كوريا الشمالية "مُستعدة وجاهزة" لما يُعَدُ تجربتها النووية السادسة، وفق ما ذكرت صحيفة دايلي إكسبرس. وحذَّرت عاصمة كوريا الشمالية بيونغ يانغ من أنَّها ستردُّ "رداً عسكرياً قوياً" بعدما نشرت البحرية الأميركية حاملة طائرات ف


العقيد "د" الذي ينهي في هذه الأيام عامين من التحديات في قسم عمليات سلاح البحرية، والذي سيتولى قريباً منصب مساعد رئيس الأركان، قال في سياق مقابلة مع صحيفة "معاريف" العبرية "إن الحدث الأكثر إثارة للانفعال في حياته العسكرية هو كارثة الشييطت في بلدة أنصارية جنوب لينان، "قصيدة الصفصاف"، والتي حظيت في الأسابيع الأخيرة بحقيقين تلفزيونيين على القناتين الثانية والعاشرة." يقول العقيد "د": "اليوم عمليات من هذا النوع أصبحت معقدة كثي


يرى جمهور واسع من الفلسطينييين في مخيم عين الحلوة، حجم الدمار والاضرار التي خلفتها الاشتباكات الدامية التي شهدها المخيم على مدى ستة ايام متتالية، ان هناك وجه شبه بين ما حصل من اشتباكات جرت هذا الاسبوع، وبين ما حصل قبل سنوات في مخيم نهر البارد، والى حد ما، ما جرى قبل عامين في مخيم اللاجئين الفلسطينيين في اليرموك قرب العاصمة السورية دمشق، انطلاقا من قاعدة، ان اي تفجير واسع داخل اي مخيم، من شانه ان يهدد وجوده، سيما في عصر الازد